تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
تسجيل الدخول

​​​​​​

Public News تركّز على تنسيق الجهود في مجال المسؤولية المجتمعية مؤسسة الأوقاف وشؤون القصَّر توقع مذكرة تفاهم مع الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب لتعزيز التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات

تاريخ الخبر: September 17, 2018
تركّز على تنسيق الجهود في مجال المسؤولية المجتمعية مؤسسة الأوقاف وشؤون القصَّر توقع مذكرة تفاهم مع الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب لتعزيز التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات

في إطار جهودها لتطوير التعاون مع مؤسسات ريادية فاعلة في المجتمع من أجل تعزيز رعاية القصّر وتوسيع ثقافة الوقف، وقّعت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر اليوم مذكرة تفاهم مع الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، لما فيه توطيد التعاون بين الطرفين وتطويره في المجالات ذات الاهتمام المشترك، خاصة في مجال المسؤولية المجتمعية.

ووقّع مذكرة التفاهم التي دخلت حيز التنفيذ مباشرةً، كلٌ من سعادة علي محمد المطوّع، الأمين العام لمؤسسة الأوقات وشؤون القصّر بدبي، وسعادة اللواء محمد أحمد المرّي، المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب – دبي، وذلك لتعزيز التنسيق والتعاون المشترك بين الجانبين.

وحددت المذكرة أربعة مجالات رئيسية للتعاون، هي التعاون من خلال المشاركة في المبادرات المجتمعية ووضع خطط العمل المشتركة وآلية إدارة البرامج الخيرية والمجتمعية بين الطرفين، والتنسيق بين الطرفين لتعزيز نشر ثقافة التطوع المجتمعي والمشاركة في الوقف، والتنسيق المشترك بين الطرفين لوضع صناديق المشاركة الوقفية التابعة للمؤسسة ضمن مرافق الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، وإعداد التقارير بخصوص المصارف المتنوّعة للمساهمات المالية المتفق عليها.

وبهذه المناسبة، قال سعادة علي محمد المطوّع، الأمين العام لمؤسسة الأوقات وشؤون القصّر بدبي: "نواصل في مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر تعزيز شراكاتنا النوعية مع مؤسسات رائدة تدعم رسالتنا في تمكين القصّر وتعزيز ثقافة الوقف في المجتمع انطلاقاً من التزام تلك المؤسسات بمسؤوليتها المجتمعية. وتوقيعنا لمذكرة التفاهم اليوم مع الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب التي تمتلك بفضل خدماتها المبتكرة والمتكاملة تواصلاً متميزاً مع شرائح واسعة في المجتمع، هو إضافة نوعية لاتفاقيات التعاون الثنائية التي نبرمها من أجل تطوير مفهوم الوقف المجتمعي والتكافلي وإتاحة المجال أمام المزيد من المساهمين والداعمين، من الأفراد والمؤسسات على حد سواء، للتعاون معنا في رعاية وتمكين القصّر."

من جانبه، قال سعادة اللواء محمد أحمد المرّي، المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب: 

مؤشر السعادة