تسجيل الدخول

​​​​​​​تنمية الوقف:

تختص مؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر بمباشرة أعمال النظارة القانونية على الأوقاف ورعايتها واستثمارها وإدارة أموالها وصرف ريعها في حدود شروط الواقف بما يحقق المقاصد الشرعية منها.
كما تتخذ في حدود هذا القانون ووفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية الإجراءات اللازمة لحماية أموال القُصّر وفاقدي التمييز وناقصي الأهلية والمفقودين والغائبين والعناية بشؤونهم.


 

​نسعى إلى تنمية أوقافنا من خلال:

  1. حث وتشجيع المجتمع على أعمال البر، وتسهيل مشاركة الأفراد في الصدقات الجارية الوقف ، والدعوة إلى إحياء وترسيخ هذه السنة الحميدة.
  2. كفاءة إدارة ،واستثمار الأموال الوقفية من خلال :
.
.
.
.

WAQF-Payment.png

المصارف الوقفيه​




مصرف الشؤون الإسلامية:-

للمساجد مكانةٌ عظيمةٌ في نفوس الكثير من المسلمين ويبرز ذلك من خلال الأعداد الكبيرة من المساجد وأوقافها وتسعى مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر

من خلال هذا المصرف إلى رعاية بيوت الله لتقوم بدورها المتميز في المجتمع  كمراكز دينية وثقافية و ودعم ورعاية العاملين في خدمة القرآن وحفظته،
وترجمة معانيه إلى اللغات الأخرى ونشر السنة النبوية وعلومها، ودعم القائمين على هذا العمل الجليل.


مصرف البر والتقوى:-​


​ويصرف ريعه للعمل على إيصال مفاهيم البر والتقوى للمجتمع وتغطية مختلف مجالات البر التي لم تحد​د لها مصارف وقفية.


مصرف الشؤون الإجتماعية:-

من منطلق إيماننا بواجبنا تجاه المجتمع نقوم من خلال هذا المصرف في رعاية الفئات المحتاجة في المجتمع ، كالأسر الفقيرة والمتعففة ، والأيتام ،و ذوي الاحتياجات الخاصة وغيرهم.


مصرف الصحة:-

​وهو المصرف الذي يُخصص ريعه في توفير الخدمات الصحية الخاصة للمرضى الذين ليس لهم من يرعاهم ، ونشر مفاهيم التنمية الصحية  ونشر الوعي الصحي بين إفراد المجتمع، ودعم المراكز الصحية المتخصصة و توفير الأجهزة اللازمة لها ، بما يحقق الارتقاء بمستوى الخدمات الطبية في المجتمع .


مصرف التعليم:-

يخصص ريعه في دعم دور التعليم وتوفير متطلباته وتقديم العون لطلاب العلم ، كما يقوم بدعم الدراسات العلمية، ودعم الطلاب المحتاجين المتفوقين ، وإقامة المؤتمرات العلمية والأبحاث و تشجيع المواهب العلمية والثقافية، والعمل على توجيهها ورعايتها. وحث أفراد المجتمع على الاهتمام بالتعليم وبيان دوره في رقي الإنسان ونمو المجتمعات. و المساهمة في تطوير الأساليب والفعاليات التي تخدم المجالات العلمية والثقافية.