تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
تسجيل الدخول

​​​​​​

Public News مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر تحتفل بيوم العلم

آخر تعديل: November 02, 2017
مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر تحتفل بيوم العلم

احتفلت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر بدبي، اليوم، برفع علم الإمارات على مبناها الرئيسي، كما نظمت إدارة شؤون القصّر برنامج توزيع علم الإمارات بالتعاون مع مؤسسة وطني الإمارات، على منازل الحاضنات والقصّر تنفيذاً لدعوة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء بتوحيد رفع العلم في جميع مؤسسات القطاعين العام والخاص في الدولة.  
وحضر فعالية رفع العلم، سعادة طيب الريس، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر، ومدراء الإدارات والأقسام، وعدد من موظفي المؤسسة وعدد من القصّر. 
وحول هذه الفعالية، قال سعادة طيب الريس: "في هذا اليوم الوطني المميز، أتوجه باسمي وباسم كافة العاملين في مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بأطيب التبريكات والتهاني إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه ألله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، سائلاً المولى عز وجل أن يديم رعايتهما لوطننا وإلهام أبنائه". 
وتابع الريس: "إن يوم العلم مناسبة عزيزة على قلوبنا، فهو يوم نجدد فيه ولاءنا وانتماءنا واستعدادنا للمزيد من العمل الذي يدعم مسيرة الدولة ومساعيها نحو تحقيق أهداف الأجندة الوطنية 2021. 
وأضاف: "في هذا اليوم نتذكر التاريخ الطويل من الكفاح لقيادة وشعب الإمارات الذي بفضله وصلنا إلى ما نحن عليه اليوم من مكانة متميزة بين شعوب ودول العالم، فيوم العلم مناسبة للاحتفاء بالتقدم والنمو والازدهار وبالمجتمع المستقر السعيد الذي تأسس على فكر وثقافة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، كما نتذكر ما علينا من واجبات تجاه هذه المنجزات ومسؤولياتنا التي تتمثل في حمايتها والبناء عليها وتطويرها". 
وأكد الريس أن العمل الإنساني هو جوهر مسيرة التنمية الإماراتية وسبب رئيس من أسباب نجاحها مما يفرض على المؤسسة المزيد من العمل في تعزيز القيم الإنسانية وترسيخها كأسس للعلاقات الاجتماعية الطيبة التي تبني مجتمعات الرفاه والسعادة. 


مؤشر السعادة